منتدى للدعوة الاسلامية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من نوادر السلف الصالح رضي الله عنهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور وديع احمد
Admin


عدد المساهمات : 323
نقاط : 19559
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 31/08/2010

مُساهمةموضوع: من نوادر السلف الصالح رضي الله عنهم    الخميس فبراير 10, 2011 2:33 pm


أنت الراكب .. وأنا الماشي

خرج إبراهيم ابن ادهم إلى الحج ماشيا .. فرآه رجل على ناقته فقال له: إلى أين يا إبراهيم ؟ قال : أريد الحج قال : أين الراحلة فإن الطريق طويلة ؟ فقال : لي مراكب كثيرة لا تراها .. قال : فماهي ؟
قال : إذا نزلت بي مصيبة ركبت مركب الصبر
وإذا نزلت بي نعمة ركبت مركب الشكر
وإذا نزل بي القضاء ركبت مركب الرضى
فقال له الرجل : سر على بركة الله ، فأنت الراكب وأنا الماشي
*******
الكلمة.. ومعناها
غرق في البحر مركبان من مراكب المسلمين، فكتب الوالي إلى السلطان يخبره بذلك فكتب: بسم الله الرحمن الرحيم، أي أستفتح بالبسملة، اعلم أيها الأمير: أن شلنديتين أي مركبين قد صفقا من جانب البحر أي غرقا ، وهلك من فيهما أي تلفوا
فكتب السلطان إلى الوالي : ورد كتابك أي وصل وفهمناه أي قرأناه .. أدِّب كاتبك أي اصْفعه واستبدل به أي اعزله فإنه مائق أي أحمق والسَّلام أي انتهى الكتاب
*******
علوت بقدر علمي
سئل أحد العلماء وهو على المنبر عن مسألة فقال : الله أعلم لا أدري ، فقيل له : هذا المنبر لا يرقاه الجهلاء فقال : إنما علوت بقدر علمي ، ولو علوت بقدر جهلي لبلغت السماء
*******
أبو علقمة والطبيب
دخل أبو علقمة النحوي على طبيب فقال له: أمتع الله بك، إني أكلت من لحوم هذه الجوازل، فطسئت طسأة فأصابني وجع ما بين الوابلة إلى دأية العنق ، فلم يزل يربوا وينموا حتى خالط الخلب والشراسيف ، فهل عندك دواء لي؟
فقال الطبيب: نعم، خذ خربقاً وشلفقاً وشربقاً فزهزقه وزقزقه واغسله واشربه
قال أبو علقمة: والله ما فهمت منك ولا كلمه

قال الطبيب: قبحك الله .. وهل فهمت أنا منك شيء ؟؟؟

*******
يطفيء السراج لئلا يتحرج السائل
روي عن سعيد بن العاص أنه كان يطعم الناس في رمضان فتخلف عنده ذات ليلة شاب من قريش بعدما تفرق الناس
فقال له سعيد: أحسب أن الذي خلفك حاجة ؟ قال : نعم أصلح الله الأمير ، فأطفأ سعيد الشمعة ثم قال ما حاجتك ؟ قال : تكتب لي إلى أمير المؤمنين أن عليّ دينا، واحتاج إلى مسكن ، قال : كم دينك ؟ قال ألفا دينار، وذكر ثمن المسكن ، فقال سعيد : خذها منا ونكفيك مؤونة السفر.. فكان الناس يقولون : إن إطفاء الشمعة أحسن من إعطائه المال ، لئلا يرى في وجهه ذل المسألة
*******
أحسن الدروس
دخل الحسن والحسين رضي الله عنهما المسجد فوجدا شيخاً يتوضأ فلا يحسن الوضوء، فأرادا أن يرشداه إلى الطريقة الصحيحة في الوضوء ولكنهما خشيا أن يشعراه بجهله فيؤذيا شعوره ، فاتفقا على رأي حيث اقتربا من الرجل ، وقال كل منهما لأخيه إنه أحسن وأكمل منه وضوءاً فلما رأى الرجل وضوءهما رجع إلى نفسه وأدرك ما كان يقع فيه من الخطأ فقال لهما : أحسنتما في وضوئكما، كما أحسنتما في إرشادي، فبارك الله فيكما.. وأعاد الرجل وضوءه
*******
تخرب .. ويموت صاحبها
قال عون بن عبد الله: بنى ملك ممن كان قبلكم مدينة ، فتفوق في بنائها ثم صنع طعاماً ودعى الناس إليه، وأقعد على أبوابها أناساً يسألون كل من خرج : هل رأيتم عيباً ؟ فيقولون : لا ، حتى جاء في آخر الناس قوم فقراء وعليهم ثياب بالية غليظة ، فسألوهم : هل رأيتم عيباً ؟ فقالوا: نعم عيبين ، فأدخلوهم على الملك ، فقال: هل رأيتم عيباً ؟ فقالوا: عيبين، قال : وماهما ؟ قالوا: تخرب.. ويموت صاحبها ، قال : فهل تعلمون داراً لا تخرب ولا يموت صاحبها ؟ قالوا: نعم دار الآخرة ، فدعوه ، فاستجاب لهم وانخلع من ملكه وتركه وتعبد معهم
*******
علام الهمُّ ؟؟
رأى إبراهيم بن الأدهم رجلاً مهموماً ، فقال له : أيها الرجل : أيجري في هذا الكون شيء لا يريده الله ؟ قال : لا
قال : أينقص من رزقك شيء قدره الله ؟ قال : لا
قال : أينقص من أجلك لحظة كتبها الله في عمرك ؟ قال: لا
قال إبراهيم: فعلام الهم إذن؟؟
*******

أتدري لم وليت؟
استعمل الخليفة المنصور رجلا على خراسان، فأتته امرأة في حاجة فلم ترَ عنده ما يفيدها ولا قضى حاجتها
فقالت له قبل أن تنصرف : أتدري لم ولاك أمير المؤمنين؟
قال : لا
قالت : لينظر ، هل يستقيم أمر خراسان بلا وال ٍ أم لا ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-wadee3.alafdal.net
 
من نوادر السلف الصالح رضي الله عنهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدكتور وديع أحمد :: استراحة المنتدى-
انتقل الى: