منتدى للدعوة الاسلامية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مجادلة أهل الكتاب.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور وديع احمد
Admin


عدد المساهمات : 323
نقاط : 20406
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 31/08/2010

مُساهمةموضوع: مجادلة أهل الكتاب.   الإثنين ديسمبر 27, 2010 3:46 pm

نصائح هامة في :
مجادلة أهل الكتاب.
****************
بسم الله و الحمد لله , و الصلاة والسلام على رسول الله , محمد بن عبد الله .
قال الله سبحانه و تعالى :
( إدعُ إلى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة , و جادلهم بالتي هي أحسن )
و ( التي هي أحسن ) هي اّيات القراّن الكريم .
و قال جَلّ في عُلاه ( و لا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدواً بغير علم ) و إن سببت النصراني فإنك تصده عن الإسلام , ولن يقبل منك دعوة أبداً .فتتحمل إثماً قد لا تتحمله في يوم القيامة .
و قال تعالى ( ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضّوا مِن حولك ) فالفظاظة في الدعوة مرفوضة لأنها تصد عن الاسلام .

- - يسألني الكثيرون : ما هو منهجك في مجادلة أهل الكتاب ؟ هذه الآيات هي منهجي .
=فالصحيح هو أن ندعوهم إلى الإسلام , لا أن نجادلهم لنقهرهم أو لنظهر بمظهر المجادلين فقط لننال الشهرة ونمتليء بالغرور و نُصاب بداء الرياء و العياذ بالله .

=و هذا المنهج الآتي من اجتهادي :
===أولاً : يجب أن تعرف الآتي , لتدعو على بصيرة :
1- تفسير القراّن الكريم.
2- سيرة النبي محمد عليه الصلاة و السلام , من كتاب صحيح , و أبسطها الرحيق المختوم .
3- بعض أحاديث النبي صلى الله عليه و سلم من أبسط كتب الحديث الصحيح على الأقل , مثل : الأربعين النووية و رياض الصالحين .
4- الفقه الاسلامي من كتاب بسيط على الأقل , مثل منهاج المسلم .

== = ثانياً : لا تنخدع بهجومهم و تنشغل بالشبهات التي يلقونها عن الإسلام, فهم لا يعرفون جوابها , و إن أجبتهم بأفضل و أصح الإجابات فلن يفهموا و لن يقتنعوا , و إن أعدت عليهم الإجابة مائة مرة فإن عقولهم مغلقة و قلوبهم غلف , فقد أقنعهم القساوسة الذين أعطوهم هذه الشبهات أنها لا يوجد لها رد أو تفسير . و لقد أعطوها لهم ليضيعوا وقت المسلمين و يشغلوهم بها فلا يدعوهم المسلمون إلى الإسلام .بينما الواجب على كل مسلم يجادل النصارى أن يركز على دعوة النصارى للاسلام .
= كما أنهم لا يقتنعون إلا بكتابهم , فإن قرنت في ردك عليهم بين القراّن و كتابهم فهذا يكون أشد وقعاً و أكثر إقناعاً .
= == ثالثاُ : إعرف أُسُس عقيدتهم , وكيف تفندها من كتابهم و بالعقل و المنطق أيضاً . و اعلم أن كتابهم الحالي بدأ تجميعه لأول مرة في التاريخ بعد المسيح ثلاث مائة و خمس و عشرين سنة !!! مما يجعله معدوم الثقة إن علموا هذا 0
= و عقيدتهم تقوم على أسس :
1- أن إلههم ثالوث متحد في واحد , لا ينفصل أبداً .
2- أن المسيح هو واحد من الثالوث ( إبن إلههم ) لبس جسداً ليموت فداءاً عن خطية اّدم التي ورثها البشر جميعاً و بها يهلكون في جهنم . وهو في نفس الوقت ( إلههم المتجسد ) و هو ( كلمة إلههم ) التي بها خلق كل شيء . وهو ( قدرة إلههم ) !!! و الألوهية ( اللاهوت ) لم تفارق الجسد البشري ( الناسوت ) لحظة واحدة ولا طرفة عين .
3- و مريم هي أم إلههم ( المسيح ) , و أم إبن إلههم .و هي الشفيعة و أعظم من إبنها عند الكاثوليك , و إبنها لا يقدر أن يرفض لها طلباً عند الأرثوذكس ,و لا تساوي شيئاً عند البروتستانت ( إنظر : الطوائف ) على المنتدى المسيحي في منتدايا هذا .
4- حلول الإله بكامله في جسد المسيح , وما زال المسيح بجسده في السماء , و الإله كله بداخله , و لقد اتحد الإله بالجسد إتحاداً لا ينفصل أبداً . و على هذا الأساس أيضاً فإن القسيس يحول الخبز و الخمر إلى جسد و دم ولاهوت حقيقي واقعي للمسيح إلههم , بنفس عقيدة الحلول و الاتحاد , فيمزقه إرباً ثم يطعمه للآكلين فيحل الإله فيهم و يتحد بهم إتحاداً لا ينفصل .!!!
5- صلب هذا الإله اللابس جسداً , بحيث مات الجسد و لم يمت الإله الحالل فيه و المتحد معه إتحاداً لا ينفصل .!!!
6- قام هذا الإله بجسد اّخر روحاني لا يموت !!! و صعد به إلى السماء , وما زال فيه وإلى يوم القيامة .
7- و بما أن الثالوث لا ينفصل , فيكون الثالوث بكامله في هذا الجسد المدعو يسوع المسيح .
=== و مصدر عقيدتهم هو الانجيل الذي جمعوه بعد المسيح بثلاثة قرون و رُبع لأول مرة , و معه شيء إسمه ( التقليد ),وهو نظام مقتبس من اليهود , و كان المسيح يحاربه , و هو التعاليم الشفهية كما يزعمون التي ورثها الكهنة اليهود عن موسى , وورثه كهنة المسيحية عن تلاميذ المسيح , مع أن هذا التقليد يخالف الكتاب الذي بأيديهم كله , و فيه يخترعون ما يشاؤون بدون أساس , و يمكن لأي بطريرك أن يقبله أو يرفضه .
و لذلك لو كنت تشاهد الفضائيات في هذه الأيام , بمناسبة احتفالهم بأعيادهم , ستجد أن كل بلد تحتفل بميلاد المسيح بطقوس مختلفة تماماً . عيد واحد و صلوات مختلفة و عبادات مختلفة . عجباً لهذا الدين , و يغيظهم أن صلاة المسلمين واحدة حول العالم في كل زمان , و صيامهم واحد , و عبادتهم واحدة , و الحج واحد مهما حاول الكافرون و المنافقون .
=== رابعاً : و حجتنا هي القراًن الكريم :
وهو ليس ككتابهم , فهو :
- ليس كتاب إنسان فلم يتغير منه حرف منذ أول الاسلام إلى اليوم , وهذا يدل أن الله حفظه . و كتابهم يختلف حول العالم و يتغير كله كل عشر سنوات .
- وهو ليس كتاب محمد , لذلك لم يتجاوز عنه في توجيه الأوامر إليه , و بشدة أحياناً , و أخبرنا بأسرار بيته , و عاتبه وبشدة أحياناً , و أبلغه أنه ميت لا محالة . فلا يمكن أن يكون هذا إلا كلام الخالق الذي أرسل محمداً بهذا الكتاب .
- و هو ليس مأخوذاً عن راهب نصراني و لا عن كتبهم كما يزعمون من أيام النبي صلى الله عليه و سلم و إلى اليوم بلا ملل و بدون فهم لما أنزله الله على محمد رداً عليهم في القراّن , و إلا لكان فيه من سب الأنبياء ما في كتبهم التي كتبوها بأيديهم ثم قالوا هذا من عند الله , بل على العكس , فقد زاد كثيراً عما في هذه الكتب و اختلف معها و لم يقع في الأخطاء التي فيها .
- والقراّن ليس كتاب للمسلمين وحدهم , بل للعالم أجمع , لذلك وجه خطابه إلى كل الناس ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم ..) و أعطى كل نبي حقه , و ذكر الأنبياء بأسمائهم و كرر قصصهم أكثر بكثير مما تكلم عن محمد صلى الله عليه و سلم .
- وهو كتاب الله حقاً , فأنبأنا بالكثير مما يحدث للمسلمين و للنصارى و اليهود و الكفار , فتحقق كله , فتنبأ للمسلمين أنهم يحكمون بلاد الدنيا فحكموها لقرون طويلة , و تنبأ أن اليهود و النصارى لن يتبع طوائف كل منهم قِبلة بعضهم فلم يتوحدوا أبداً في القِبلة , و أنهم لن يكفوا عن محاربة المسلمين فلم يكفوا إلى اليوم , و أنبأنا أن القوارع تحل في بلاد الكفار أو قريباً منها حتى يوم القيامة , فما زالت إلى اليوم و كل يوم في كل بلاد الكفار .( الثلوج و الحرائق و الزلازل و البراكين و الفيضانات و الأعاصير )
- و كل ما في القراّن الكريم يوافق العقل و المنطق و الفطرة , لذلك فإن كل من يقرأه بعقل محايد يدخل في الاسلام , بعكس كتابهم الذي لا يفهمه النصارى ولا اليهود ولا المسلمون ولا أي ملة في الأرض . فالأول كتاب الله و الأخير كتاب البشر .
======و يقوم ديننا أيضاً على أحاديث النبي صلى الله عليه و سلم , و هي من الأدلة القاطعة على أن سيدنا محمد ليس هو كاتب القراًن أو قائله , لأن الأحاديث تختلف في أسلوبها و نظمها تماماً عن أسلوب و نظم القراّن تماماً .
و مع ذلك فإنها لا تخالف القراّن أبداً , بل تفسره و تعتمد عليه أيضاً .
و كلها تأمر بالمعروف و تنهى عن المنكر .
و فيها أيضاً الأخبار المستقبلية و قد تحققت بالحرف ,مثل :
- إخباره صلى الله عليه و سلم عن ظهور الكاسيات العاريات بين المسلمين و هن من أهل النار , وتراهن الآن يملأن الطرقات ليلاً و نهاراً .
- تطاول رعاة الشاة في البنيان , ولم يكن في عصره مباني عاليه , فامتلأت جزيرة العرب بناطحات السحاب .
== ومن يريد أن يسأل عن أي شيء , فالعلماء يملأون بلاد الإسلام , ولكن , تجنب علماء السلطان الذين لا يفتون إلا بما يرضي هوى السلطان , وهم معدودين على أصابع اليد لحسن الحظ , والحمد لله رب العالمين .
== كل ما على هذا المنتدى ممنوع نشره في أي كتاب إلا بإذني , وحسبنا الله و نعم الوكيل . و مسموح بالموقع كله بدون إذن لمواقع الدعوة الاسلامية على الانترنت . و جزاكم الله خير
اً .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-wadee3.alafdal.net
 
مجادلة أهل الكتاب.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدكتور وديع أحمد :: العقيدة الاسلامية :: الدعوة الاسلامية-
انتقل الى: