منتدى للدعوة الاسلامية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أيها المسيحي : إعرف" خالقك "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور وديع احمد
Admin


عدد المساهمات : 323
نقاط : 19566
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 31/08/2010

مُساهمةموضوع: أيها المسيحي : إعرف" خالقك "   الخميس ديسمبر 30, 2010 3:08 pm

أيها المسيحي : إعرف" خالقك "
**********************
أيها المسيحي : إعرف" خالقك "
**********************
بسم الله و الحمد لله , الواحد الأحد الفرد الصمد الذي لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفواً أحد .
إعلم ايها المسيحي أن المسيح أمركم أن تحفظوا توراة موسى و أن تعملوا بكل ما فيها ( متى 23: 1- 3 ) وهو لم ينقضها ( متى 5 : 17 ) .
واعلم أيها المسيحي أن خالقك هو الله , ومكتوب عنه في كتابك الآتي :
- هو في السماء – من قبل خلق المسيح طبعاً – يصنع ما يشاء ( مزمور 115 : 3 )
- ساكن في الأعالي ( مزمور 112 : 5 )
- ليس مثله شيء( أشعياء 46 : 9- 11 )
- محتجب ( أشعياء 45 : 15 )
- ولا يمكن تشبيهه بمخلوقاته و لا تسويته بهم و لا تمثيله ( أشعياء 8: 5 )
- وهو لا يعطي مجده لآخر ( أشعياء 42: 8 ) .
- لا إله غيره ( أشعياء 44: 6 )
- لا أحد وقف في مجلسه ورأى و سمع كلمته ( أرميا 23 : 18 ) .
- هو الرب الإله ,الرب هو الله ( لا إله إلا الله ) ( ملوك أول 18: 37– 39 ) و( صموئيل الثاني 7: 26 )
- أنه هو خالق السموات و الأرض( تكوين 1: 1 ) و كل المخلوقات بكلمته ( كن ) فكانوا ( تكوين 1: 3 ).( مزمور 33: 6و 9 )
- و هو الخالق للأشياء و أوجدها من العدم ( تكوين 1: 1 ,1: 14 ), ثم كوّن كل شيء من التراب و الماء و النار و الهواء( تكوين 1: 11,,1: 20 ).
- وهو رب السماوات و الأرض وحده لا شريك له ,أي راعي و رازق من فيهما , فقد صلى له المسيح قائلاً ( أحمدك أيها الآب رب السماوات و الأرض ) ( متى 11: 25 ).
- و هو الذي خلق اّدم و حواء , فخلق كل مولود منهما , ومنهم المسيح , لأن كل مولود كان في صُلب جدوده ( عبرانيين 7 : 9 ).
- و هو المحيي المميت (مزمور 104: 29 30 ).فهو الذي أمات المصلوب أيضاً ( انجيل لوقا 23 : 46) , ولكنه لعن المصلوب ( تثنية 21 : 23 ) ( غلاطية 3: 13 )!!!.
- فهو إله أرواح جميع أرواح البشر ( عدد 16 : 22 ) ومنها روح المصلوب التي خرجت من جسده على الصليب ( لوقا 23: 46 ) .
- و لذلك فهو وحده الديان ( عبرانيين 12: 23- 24 ) ( رومية 2: 16 )
- و لذلك أيضاً أمر بعبادته وحده و أن نحلف باسمه وحده ( تثنيه 6: 13 )
- وهو أبو كل المؤمنين و خاصة الأنبياء ( تثنية 14: 1 ,,32: 6 ) و( أخبار أول 17: 13 ,, 22: 9 – 10) و ( متى 5: 9 ,, 48 )و غيرها الكثير.
- يغفر الإثم و لا يهلك الأثيم ( مزمور 78: 38 )
- وهو الرزاق .( الموعظة على الجبل في إنجيل متى 5- 7 )
- و يتحكم في السموات و الأرض و كل شيء .
- وهو العظيم الجبار المهيب و المخوف ( تثنية 7: 21 ,, 10 : 17 )
- و يأمر أنبياءه بقتل المرتدين عن دينه و لو كانوا بلد بأكملها, لكي لا يضلوا المؤمنين وإن لم يفعلوا يغضب على الشعب المؤمن( تثنيه 13 : 1 – 17 )
- و يرزق البشر بالأبناء , كما فعل مع مريم أيضاً( لوقا 1: 31- 38 ) .
- وهو الذي سيحضر الأموات في يوم القيامة ليحاسبهم , ومنهم المسيح ( تسالونيكي الأولى 4: 14) و ( تيموثاؤس الأولى 13- 15) .
- وهو الديان , و المسيح نفسه سيخضع له .( كورنثوس الأولى 15 : 22- 28 )
- و يقبل توبة عباده , و يغفر لهم , فالواجب علينا أن نستغفره .
- و يستجيب لمن يدعوه (انجيل يوحنا 11: 41) , فالواجب علينا أن ندعوه .
- وهو الذي أرسل الأنبياء من البشر بكلمته أي برسالته , ومنهم المسيح ( انجيل يوحنا 8: 40,, 10 36 ), و دعوا الناس لعبادته , و أيدهم بالمعجزات ( أعمال الرسل 2: 22) ( انجيل يوحنا 8 : 25- 29 ) .
- و قدم الأنبياء له العبادة , ومنهم أيضاً المسيح ( قضى الليل كله في الصلاة لله ) ( إنجيل لوقا 6: 12 ,, 5: 16) , ( رؤيا يوحنا 3 : 12 )
- و أعلم الأنبياء بنفسه ( خروج 3: 6 ) و( تكوين 17 :1) و بأمور من الغيب يريد أن يفعلها في الدنيا فكانوا يتنبأون بها للبشر .( عاموس 3: 7 )
- و قتل كل من يعارض أنبياءه ( عدد 16: 31-35 ) , فأهلك قوم نوح ( تكوين 6: 13 ) و قوم لوط ( تكوين 19: 29 ) .
- و أمر الأنبياء بمحاربة الكفار( صموئيل الثاني 22: 35 )و ( خروج 15 : 3 ) و ( عدد 21: 14 ) .
- و علم أنبياءه القتال و الحرب ( مزمور 144: 1 )
- وهو رب الجنود المنتقم من أعدائه ( أشعياء 1: 24 )
- يرفض الأشرار و يحفظ الصِدّيق ( مزمور 34 : 15- 20 )
- لأنه لا يحب الكفار ( خروج 23: 23 – 24 ) ( عدد 10: 35 ) .
- و قدم الأنبياء له الزكاة من غنيمتهم من الكفار ( عدد 31: 37- 40 ) .
- و أمر بعدم الإساءة إلى الأنبياء و المسحاء ( مزمور 105 : 15 )
- و يقبل أرواح الأنبياء متى ماتوا كما قال داود و المسيح( مزمور 31: 5 )( لوقا 23: 46 )
- و لذلك فهو يُهلك من يكذب و يَدّعي النبوة هو ومن معه ( أرميا 14 : 14 , 23: 34 , 28: 16 , 29 31 )
- ولا يعاقب الإبن بذنب الأب ,لا الأب بذنب الإبن , بل كل بار يحيا بعمله أي في الجنة , وكل خاطيء بخطيته يموت أي في جهنم ( حزقيال 18 )
- وهو الهادي وحده كقول المسيح و بولس .( انجيل يوحنا 10 : 29 ) , ( رومية 12: 3 )
- و أعد جنة الفردوس لمن اّمن به و برسوله ( هذه هي الحياة الأبدية أن يعرفوك أنت الإله الحقيقي وحدك و يسوع المسيحي الذي أرسلته )(انجيل يوحنا 17: 3) .
- وكذلك هو وحده الذي ينزل الملائكة على عبيده ومنهم المسيح ( و ظهر له ملاك من السماء يقويه )انجيل لوقا 22 : 43), ( يرسل لي إثنى عشر جيشاً من الملائكة ) ( متى 26: 53 )
- و الملائكة يسبحونه بلا ملل ليل ونهار و يهابونه .
- وهو الذي أرسل العقوبات على الكفار .
- و يعلم كل شيء وحده , كما قال المسيح ( و أما ذلك اليوم و تلك الساعة فلا يعلم بهما أحد ولا الملائكة الذين في السماء ولا الإبن ( يسوع ) إلا الآب الذي في السماء) وحده لا شريك له ( مرقس 13: 32 ).
- الله ليس إنسان .كقول النبي ( بلعام بن باعوراء ) ( ليس الله إنساناً و لا إبن إنسان ) ( عدد 23: 19 ).
- ليس كمثله شيء .( أشعياء 40 : 18 ,,40: 25)
- وهو صاحب الدار الآخرة , كما قال المسيح :( جعل لي أبي ملكوتاً ) ( أريد أن هؤلاء الذين أعطيتني يكونون معي في ملكوتي ليروا مجدي الذي أعددته لي من قبل إنشاء العالم )
- لا يتعب , كقول (أشعياء 40 : 28), بعكس المسيح ( إنجيل يوحنا 4 : 6 )
- لا ينعس ولا ينام ( مزمور121: 4 ),و كقول النبي ( إيليا ) ( الملوك الأول 18 : 27 ) بعكس المسيح النائم بلا شعور في العاصفة ( إنجيل مرقس 4: 37- 40 ) .
- لا يُقهَرُ, ولا يُغلَبُ.بعكس المصلوب اليائس .
- وهو إله رحيم و رؤوف بطيء الغضب و كثير الإحسان و يغفر الإثم و المعصية و الخطية ( خروج 34 : 6 ).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-wadee3.alafdal.net
 
أيها المسيحي : إعرف" خالقك "
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدكتور وديع أحمد :: دعوة اهل الكتاب-
انتقل الى: